بعد تقدم الثوار في الملاح .... غارات للطيران أدت لسقوط شهداء و جرحى بحلب

18.كانون1.2014

بعد تحقيق كتائب الثوار لتقدم نوعا ما على جبهة منطقة الملاح شمالي حلب وقتلهم للعديد من قوات العناصر بالإضافة لتدمير آليتين ، قام طيران الأسد يوم أمس كعادته بالإنتقام من المدنيين بشنه للغارت على عديد من المناطق ، حيث شنت طائرات " الميغ الحربية" غارات جوية عنيفة على مدينة كفرحمرة مما أدى لإرتقاء 4 شهداء تم إنتشال جثامينهم من تحت الأنقاض ، كما وإندلع جراء ذلك حريق في مبنى " الكارفور "بالمدينة .

 

ولم تكتف الطائرات بهذا القدر حتى قامت بإستهداف كل من مدينتي تل رفعت وعندان وبلدتي مسكنة وحيان ومحيط بلدة بيانون ومنطقة الملاح بغارت جوية مستخدمة في بعضها الصواريخ الفراغية ، الأمر الذي أدى لإرتقاء شهداء وسقوط جرحى ، وشهد الريف الشمالي لحلب تحليقاً للمروحيات التي قامت فيما بعد بإلقاء البراميل المتفجرة على منطقة القبر الإنكليزي ومدينة حريتان ، وكانت قوات الأسد قبل ذلك تسببت في حدوث حالات إختناق بصفوف المدنيين بعد إستهدافها لأحياء حلب القديمة بالغازات السامة .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة