بعد تهجير أهلها وثوارها ... الشرطة الروسية تبدأ انتشارها في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم

20.أيار.2018

بدأت قوات الشرطة العسكرية الروسية دورياتها في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب العاصمة دمشق، والتي هجّر أهلها وثوارها منها قبل أيام، حسبما ذكرت قناة "روسيا اليوم".

وفي بيان صحفي، أوضح اللواء يوري يفتوشينكو، رئيس ما يسمى المركز الروسي للمصالحة "الذي مقره قاعدة حميميم بريف اللاذقية"، أن انتشار قوات الشرطة العسكرية في البلدات المذكورة جاء ضمن الجهود الرامية إلى إعادة الوضع إلى طبيعته في ضواحي أخرى من دمشق ومناطق أخرى في سوريا.

وكانت الأمم المتحدة، قد أعربت أمس الجمعة، عن قلقها إزاء سلامة المدنيين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين ومنطقة "الحجر الأسود" جنوبي دمشق، وفي أماكن أخرى من العاصمة دمشق على ضوء استمرار الحملة العسكرية، وجاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده نائب المتحدث باسم الأمين العام، فرحان حق، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة