فرض التبعية

بعد رفضها تشكيل المجلس.. هيئة تحرير الشام تلاحق أعضاء مجلس سلقين المدني وتعتقل بعضهم

21.شباط.2017

شنت عناصر تابعة للمكتب الأمني في هيئة تحرير الشام يوم الأمس، حملة دهم لملاحقة أعضاء المجلس المحلي في مدينة سلقين بإدلب المشكل حديثاً، وذلك بسبب عدم استشارة الهيئة في تشكيل المجلس الذي يضم أكثر من 20 شخصية من النخب الثورية المدنية في المدينة.

 

وقالت مصادر محلية لـ شام إن عناصر تابعة لهيئة تحرير الشام اعتقلت الأستاذ حسين طالب مدير المكتب القانوني في المجلس المحلي، كما داهمت منزل كلاً من أحمد الحلبية عضو المكتب الإغاثي في المجلس والأستاذ أحمد استانبولي مدير المكتب المالي، دون تمكنها من اعتقالهم حيث تمكنا من الفرار، حيث طلبت من المعتقلين تعليق عمل المجلس قبل الإفراج عنهم.

 

وتأتي عملية الاعتقال حسب المصدر لقيام النخب المدنية في سلقين بتشكيل مجلس محلي لإدارة شؤون المدينة، دون الرجوع لهيئة تحرير الشام، الأمر الذي رفضته الهيئة وقامت بملاحقة جميع الأعضاء المنتخبين في المجلس، دون أن يصدر أي توضيح من الهيئة بهذا الشأن.

 

وكانت اعتقلت عناصر الهيئة في التاسع من الشهر الحالي الأستاذ احمد بكرو أحد أبرز النخب الثورية في مدينة سلقين، أفرجت عنه بعد خمسة أيام من الاعتقال، وذلك على خلفية دعمه لتشكيل المجلس المحلي في المدينة.

 

وتجدر الإشارة إلى أن مدينة سلقين تعاني من غياب كامل للمجلس المحلي المدني منذ أكثر من عام بسبب تسلط الفصائل العسكرية على عمل المؤسسات المدنية، ومنعها تفعيل أي مؤسسة خدمية دون الرجوع إليها، على أن تتبع لها بشكل كامل كأول الشروط لعدم ملاحقتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة