بعد قتل مهاجر تركي .. تحرير الشام تستنفر قواتها في سلقين وتعتقل العشرات من مهجري اليرموك

27.أيار.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

قام عناصر تابعون للجهاز الأمني لهيئة تحرير الشام في مدينة سلقين بإدلب اليوم، بعملية تصفية لمهاجر من أصل تركي خلال تواجده مع زوجته في السوق، تلا ذلك اختطاف زوجته روسية الأصل وأولاده وترك جثته في موقع تنفيذ العملية.

وبرر عناصر الأمنية عمليتها بأنهم اغتالوا عنصر من الخلايا الأمنية التابعة لتنظيم الدولة، علماً أن المهاجر التركي لم يقاوم ولم يحصل أي اشتباك بينه وبين عناصر القوة الذين قاموا بإطلاق الرصاص عليه بشكل مفاجئ خلال تواجده في السوق مع عائلته.

وعلى خلفية الحادثة، عززت هيئة تحرير الشام من حواجزها في مدينة سلقين، واستنفرت مقراتها وعناصرها التي قامت بإغلاق جميع الطرق المؤدية للمدينة وترك نقطتين للدخول والخروج منها، إضافة لاستنفار كامل داخل المدينة.

وأكدت مصادر ميدانية من مدينة سلقين أن حملة اعتقالات واسعة شنتها هيئة تحرير الشام في عدة أحياء من المدينة طالت المهجرين الوافدين من مخيم اليرموك، حيث تشير الأرقام لاعتقال أكثر من 20 شخصاً، وسط استمرار عمليات الدهم والاعتقال.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة