بعد مجازر يوم أمس.. طيران العدويين الروسي والأسدي يواصل غاراته على إدلب

05.كانون1.2016
خان شيخون - الدفاع المدني
خان شيخون - الدفاع المدني

متعلقات

عاود الطيران الحربي الروسي لاستهداف مدن وبلدات محافظة إدلب بعد منتصف الليل، حيث شن أكثر من 20 غارة جوية بالقنابل العنقودية على عدة مناطق، خلفت شهداء وجرحى، وسط استمرار القصف.


وقال ناشطون إن الطيران الحربي الروسي استهدف مدينة بنش بأكثر من 14 غارة بالقنابل العنقودية، توزعت على عدة أحياء في المدينة، كما استهدف الطيران الحربي بالصواريخ مبنى المستوصف في المدينة، مخلفاً أضرار كبيرة أخرجته عن الخدمة.


وتعرضت مدن وبلدات " تفتناز، مدينة إدلب، معارة النعسان، كورين، سراقب" لقصف جوي من الطيران الحربي الروسي بأكثر من 15 غارة بالقنابل العنقودية، خلفت استشهاد طفلتين في مدينة إدلب، وشهيدة في تفتناز، وعشرات الجرحى في كورين ومناطق أخرى.


وكانت شهدت محافظة إدلب بالأمس يوم دامي بامتياز، ارتكبت فيه الطائرات الحربية ثلاثة مجازر في مدن معرة النعمان وكفرنبل وبلدة تفتناز، راح ضحيتها اكثر من 70 شهيداً وعشرات الجرحى، ضمن حملة تصعيد جوي جديدة تتعرض لها المحافظة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة