طباعة

بعد مشفى الإخلاص .. الطيران الروسي يستهدف مشفى كفرنبل الجراحي

06.تشرين2.2019
مشفى قرية شنان المدمر
مشفى قرية شنان المدمر

استهدف الطيران الحربي الروسي مساء اليوم الأربعاء، مشفى كفرنبل الجراحي بمدينة كفرنبل، بعد أثل من 24 ساعة على استهداف مشفى الإخلاص للأطفال والنسائية في قرية شنان بجبل الزاوية.

وقال نشطاء من كفرنبل، إن الطيران الروسي استهدف مشفى كفرنبل الجراحي شمالي المدينة بعدة غارات، طالت بناء المشفى الذي سبق وتعرض لعشرات الضربات الجوية التي دمرت القسم العلوي من المشفى وأخرجته عن الخدمة.

يأتي ذلك بعد أقل من 24 ساعة على استهداف الطيران الحربي الروسي بعد منتصف الليل، مشفى الإخلاص للأطفال والنسائية في قرية شنان، بعدة غارات تسببت بتدمير المشفى والأقسام الموجودة فيه، وإصابة عدد من أفراد الكادر الطبي بجروح.

وكانت قالت مصادر من الدفاع المدني في مدينة جسر الشغور لشبكة "شام" إن طيران حربي تابع للنظام أفرغ كامل حمولته من ستة صواريخ شديدة التدمير على مدينة جسر الشغور، طالت مركز قيادة الدفاع المدني في المدينة، ومركز إزالة الذخائر، إضافة للنقطة النسائية التابعة للدفاع المدني والمركز الصحي في المدينة.

كما طال القصف وفق المصدر، مبنى المجلس المحلي ومدرسة علي بن أبي طالب، ومسجد الثريا، تسبب القصف بتدمير مراكز الدفاع المدني والمستوصف وأخرجها عن الخدمة بشكل كامل، في وقت تتعرض المدينة لقصف مكثف جواً وبراً يستهدف جل أحياء المدينة.

وفي السياق، استشهد خمسة مدنيين كحصيلة أولية وجرح آخرون، بقصف جوي للطيران الحربي الروسي قرية السحارة بريف حلب الغربي، في ظل تصعيد جوي وصاروخي يطال المنطقة، بالتزامن مع التصعيد بإدلب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير