بعد هجوم الأحد ... السعودية تعلن القبض على 13 داعشياً خططوا لعمليات إرهابية

22.نيسان.2019

متعلقات

أصدرت رئاسة أمن الدولة في السعودية اليوم الاثنين بياناً، كشفت فيه هوية الإرهابيين الأربعة الذين هاجموا مركز مباحث محافظة الزلفي شمال الرياض يوم أمس.

 وكشفت رئاسة أمن الدولة أن المهاجمين الأربعة على مباحث الزلفي اتخذوا استراحة مقرا للتخطيط لعمليتهم، وتم العثور على أحزمة ناسفة فيها وأسلحة متفرقة وقنابل ومواد تستخدم لصناعة المتفجرات.  والمهاجمون الأربعة الذين كانوا يرتدون أحزمة ناسفة لحظة تنفيذ العملية هم عبدالله الحمود، وعبدالله إبراهيم المنصور، وسامر عبدالعزيز المديد، وسلمان عبدالعزيز المديد، وجميعهم ينتمون لتنظيم داعش.

كما أعلنت رئاسة أمن الدولة في السعودية عن القبض على خلية إرهابية تضم 13 عنصرا ينتمون لداعش كانوا ينوون تنفيذ عمليات إرهابية.

وكان تبنى تنظيم الدولة "داعش" هجوما على مقر أمني في السعودية شمال الرياض أمس الأحد، قتل فيه أربعة مسلحين وأصيب ثلاثة رجال أمن بجروح.

وأفاد عبر وكالة "أعماق" التابعة له في بيان تناقلته حسابات قريبة من التنظيم على تطبيق تلغرام "منفذو الهجوم على مقر أمن الدولة بمدينة الزلفي شمال غربي الرياض من مقاتلي الدولة الإسلامية".

وقال جهاز أمن الدولة السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية إن السلطات الأمنية تمكّنت من "إحباط عمل إرهابي استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي" على بعد 260 كلم شمال العاصمة السعودية.

وأوضح أن "مجموعة إرهابية هاجمت المركز في محاولة بائسة لاقتحامه، وقد تصدّت قوات رئاسة أمن الدولة للمهاجمين وتعاملت معهم بما يقتضيه الموقف، ما أسفر عن مقتلهم جميعاً وعددهم أربعة إرهابيين يجري التثبت من هوياتهم"، حيث أصيب ثلاثة من رجال الأمن "إصابات طفيفة" خلال محاولة الهجوم على المركز.

وكان بدأ تنظيم داعش حملة عالمية سماها "الانتقام للشام"، وبعث برسائل إلى فروع ما سماه "الولايات الإسلامية" في مختلف أنحاء العالم، يدفعهم لشن هجمات إرهابية انتقاماً لما حل بدولة الخلافة المزعومة من انهيار في سوريا، في وقت حذر محللون لمرات عدة من أن خطر التنظيم لم ينته مع انتهاء مناطق سيطرته بسوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة