بهدف تحويلها لمراكز لنشر التشيع ... إيران تستأجر منازل المدنيين في ديرالزور

24.حزيران.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

شهدت مدينة ديرالزور خلال الآونة الأخيرة، عمليات تأجير لبعض منازل المدنيين من أبناء ديرالزور المهجّرين للإيرانيين من قبل مخاتير الأحياء التابعين لنظام الأسد، ليزداد بذلك النشاط الإيراني في ديرالزور، متغلغلاً في جلّ مفاصل حياة المدنيين.

وقال ناشطون في شبكة "ديرالزور 24" إنّ تأجير المنازل يتم دون علم أصحابها، وأنّ أجرة المنزل تتراوح بين 100-150 ألف ليرة سورية سنوياً، وقد تم الاستيلاء على عشرات المنازل في منطقة الرصافة والموقف الأول في حيّ الجورة حتى الآن.

وأكّد المصدر أنّ هدف المسؤولين الإيرانيين من استئجار هذه المنازل هو جعلها مراكز دعوية بصور مختلفة، مراكز ثقافية، روضات أطفال، مراكز توزيع إغاثة، ومعاهد تعليمية إيرانية بهدف جذب أكبر عدد من أبناء ديرالزور إلى التشيّع.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة