بوتين: روسيا والصين تعملان لصالح التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة في سوريا

05.حزيران.2019
بوتين
بوتين

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء إن روسيا والصين تعملان لصالح التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة في سوريا، في الوقت الذي تواصل فيها الطائرات الروسية شن الغارات الجوية على منازل المدنيين في ريفي إدلب وحماة، موقعة عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين.

وأضاف بوتين: سنستمر في التعاون مع الشركاء الصينيين لتخفيف التوترات في شبه الجزيرة وتعزيز الأمن في شمال شرق آسيا بشكل عام.

وأكد بوتين أن مواقف روسيا والصين بشأن التسوية في شبه الجزيرة الكورية متطابقة ولا يوجد بديل عن الحل السلمي.

وأردف الرئيس الروسي، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقب لقائه بنظيره الصيني شي جين بينغ: "أود أن أؤكد أن بلدينا لديهما تقييمات متطابقة للوضع حول شبه الجزيرة الكورية، ويجري تنفيذ خريطة طريق للتسوية المشتركة".

وأضاف أنه لا يوجد بديل للحل الدبلوماسي السلمي لمشاكل المنطقة، بما في ذلك النووية.

وقال: "ما زلنا ملتزمين بالتنفيذ الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني". مشيرا إلى أنه خلال المحادثات، جرى تأكيد النية لزيادة التعاون داخل الأمم المتحدة، ومنظمة شنغهاي للتعاون، وبريكس وغيرها من البرامج الرائدة متعددة الأطراف.

ووصل الرئيس الصيني، شي جين بينغ، إلى روسيا، اليوم الأربعاء، في زيارة رسمية، تستمر حتى 7 حزيران/يونيو الجاري، وفي 6 — ـ7 من الشهر الجاري ستتواصل زيارة شي جين بينغ إلى روسيا في مدينة سان بطرسبورغ، حيث سيشارك في أعمال المنتدى الاقتصادي الدولي.


  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة