بوتين يبحث مع مجلس الأمن الفدرالي تطورات الوضع في سوريا وليبيا

27.كانون1.2019

بحث الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مع أعضاء مجلس الأمن الفدرالي، اليوم الجمعة، الأوضاع في ليبيا وسوريا، حسبما أفاد المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف.

وقال بيسكوف إن المشاركين في الاجتماع بحثوا، على ضوء الاتصالات الهاتفية التي أجراها بوتين مع عدد من نظرائه الأجانب، "الوضع في سوريا، كما تناول الاجتماع "الأوضاع في ليبيا، حيث دعا المشاركون إلى دعم الجهود الدولية الرامية إلى التسوية في هذا البلد".

وكانت قالت صحيفة "فيدوموستي" الروسية، إن حكومتي موسكو وأنقرة مددتا المباحثات الجارية بينهما في العاصمة الروسية بغية التوصل إلى حلول وسط بشأن أزمتي سوريا وليبيا.

ونقلت الصحيفة اليومية في تقرير نشرته فجر الخميس عن مصدر روسي مقرب من المباحثات تأكيده أن الوفد التركي الذي وصل موسكو الاثنين الماضي برئاسة نائب وزير الخارجية، سيدات أونال، مددت زيارته إلى روسيا لثلاثة أيام، ما وصفته الصحيفة خطوة "غير مسبوقة"، وذلك نظرا لأهمية المسائل المطروحة على أجندة المحادثات.

وكان صرح المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن الأربعاء بأن روسيا تعهدت في المباحثات بوقف هجمات النظام بإدلب، وتنتظر أنقرة من موسكو الوفاء بهذا الوعد.

يأتي ذلك في وقت تتواصل حالة الهدوء والعمليات العسكرية والقصف بريفي إدلب الشرقي والجنوبي اليوم الجمعة، لليوم الثالث على التوالي، في وقت أعلنت فصائل المعارضة عن تدمير عدة أليات وقتل عناصر للنظام على عدة جبهات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة