بومبيو: سنعتبر الهجوم المحتمل من قبل نظام الأسد وروسيا على محافظة إدلب "تصعيدًا لصراع خطير"

01.أيلول.2018
بومبيو
بومبيو

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس الجمعة، إن الولايات المتحدة ستعتبر الهجوم المحتمل من قبل نظام الأسد وروسيا على محافظة إدلب "تصعيدًا لصراع خطير" في سوريا.

جاء ذلك في تغريدة له على "تويتر" حول آخر المستجدات بشأن إدلب، حيث حذر روسيا من مغبة الهجوم على المحافظة السورية.

ولفت بومبيو إلى أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يدافع عن الهجوم الروسي السوري (المحتمل) على إدلب.

وأضاف: "ثلاثة ملايين سوري، أجبروا بالفعل على ترك منازلهم وهم الآن في إدلب سيعانون من هذا العدوان. هذا ليس جيدًا. العالم يراقب".

وأصدرت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، الثلاثاء الماضي، تحذيرًا للنظام السوري هددوا فيه بـ"رد مناسب" علي أي استخدام للأسلحة الكيميائية في إدلب.

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في تصريح للصحفيين قبيل مشاركته في اجتماع غير رسمي لوزارء خارجية الاتحاد الأوروبي في فيينا، إن تركيا تسعى لمنع هجوم محتمل على محافظة إدلب، والذي سيشكّل حال تنفيذه كارثة بالنسبة إلى هذه المحافظة وسوريا كلها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة