"ب ي د" يجنّد طفلة بريف الحسكة وذووها يناشدون لإطلاق سراحها

23.تشرين2.2020

ناشد أهالي الطفلة "برفين كاميران العمري " المنظمات الحقوقية والدولية للتدخل لإعادة ابنتهم القاصر، إلى منزلها بعد اختطافها من قبل ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" بهدف تجنيدها في مدينة عامودا شمال الحسكة.

وقال ناشطون في شبكة "الخابور" إن مجموعة مسلحة تابعة لميليشيا "ب ي د" اختطفت الطفلة "برفين كاميران العمري" البالغة من العمر 12 عاما، وساقتها الى معسكرات التجنيد الإجباري من مدينة عامودا.

وأوضح المصدر أن خال الطفلة ناشد عبر صفحته الشخصية كافة المنظمات الحقوقية للتدخل، حيث ترفض ميليشيا "ب ي د" إطلاق سراح الطفلة وإعادتها إلى أهلها رغم كل المناشدات بذلك.

وتواصل ميليشيا "ب ي د" حملات التجنيد الإجباري في مناطق سيطرتها، مستهدفة حتى الأطفال من الجنسين، رغم توقيعها على تعهدات دولية بإيقاف تجنيد الأطفال.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة