طباعة

تجمع الطلبة في تركيا" خطوة رائدة للطلاب السوريين داخل الجامعات التركية

31.تموز.2017

أسس طلاب سوريون في الجامعات التركية، تجمعاً لهم لتعزيز التواصل بين الطلاب السوريين وتقديم الخدمات المتعلقة بالشأن التعليمي للطلاب السوريين والعرب من خلال اطلاعهم على القوانين والمستجدات والتعليمات المتعلقة بالتسجيل والمنح ومواعيدها وكل مايخص الطلاب السوريين والعرب في الجامعات التركية المنتشرة في عدة محافظات، كخطوة رائدة في التنظيم والوعي الثقافي الذي يمثله الطالب السوري، بعد أن حرم فرصته في التعلم داخل بلاده ووجد بديلاً عنها في الجامعات التركية التي فتحت أبوابها لجميع الطلاب السوريين والعرب.

 

يُعرف التجمع نفسه على أنه "تجمع طلابي تطوعي غيز ربحي يهدف لمساعدة الطلاب العرب في تركيا وخارجها لمعرفة أخر أخبار الجامعات التركية والمنح الطلابية بأنواعها وطرق التسجيل عليها، يتبع لتجمّع الطلبة في تركيا مجموعة وصفحة خاصة به على موقع الفيس بوك وقناة على اليوتيوب وموقع خاص على الإنترنت وحساب على الانستغرام".

 

يتألف تجمع الطلبة من مجلس الإدارة الذي يُعنى بتسيير شؤون العمل ومتابعته، واتخاذ القرارات المهمة، وتمثيل التجمع في المحافل المختلفة وإقرار خطط عمل التجمع، وإنشاء لجان وفرق جديدة بما يخدم عمل التجمع، يرأس مجلس الإدارة مدير عام، ويتكوّن المجلس من نائب المدير العام، ومدير الفريق الإعلامي، ونائبه، ومدير فريق ممثلي التجمع، ونائبه، وتتخذ قرارات المجلس بالأغلبيّة المُطلقة بنسية أكثر من 75% من الأصوات.

 

عمل الفريق الإعلامي يُعنى بمتابعة أمور التجمّع الإعلاميّة وتنفيذ ما يلزم لإتمام العمل، وتتلخص مهامه في الإشراف على العمل من الناحية الفنية والإعلاميّة والتنسيق مع مجلس الإدارة لوضع الخطط لتحسين جودة العمل، ويقسم الفريق الإعلامي نفسه لعدة أقسام منها فريق "البحث، التصميم، صناعة الفيديو والمونتاج، النشر، مبرمج ومطور موقع الويب، إدارة الصفحة الرئيسية، إدارة المجموعات".

 

ومن مهام فريق ممثلي التجمع في الجامعات والمكاتب التابعة لها في المدن التركية هو الإشراف والتنسيق بينهم وبين مجلس الإدارة لوضع الخطط لتحسين دور الممثلين والفرق والمكاتب المتواجدة في المدن التركية، و السعي لافتتاح مكتب لهم ضمن الجامعة أو المدينة المتواجدين فيها بالتنسيق مع إدارة التجمع، مع إقامة نشاطات وفعاليات ضمن الجامعة أو المدينة المتواجدين فيها بالتنسيق مع إدارة التجمع، إضافة للسعي لأن يصبحوا مصدر الطالب لنيل المعلومات فيما يخص جامعتهم، والتواصل مع شؤون الطلاب في جامعتهم للحصول على الأخبار التي تخص الطلبة الأجانب، وأخيراً متابعة طلبات الانضمام للفريق لقسم ممثلي التجمع في الجامعات التركية.

 

ويتبع التجمع آلية ثابتة في اختيار أعضائه و قبول الأشخاص وحظرهم، حيث يقبل أي طلب من الطلبات باستثناء الشركات والأسماء الوهمية التي تمت لبعض الشركات بصلة أو عن طريق معرفة شخصية من قبل الأعضاء، كما يستثنى الأشخاص الذين يثبت انتماؤهم لتجمعات إرهابية سواء من جماعة الأسد أو غيرها وحتى الذين يضعون رمزا من رموز هذه العصابات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير