"تحرير الشام" تعلن مقتل اثنين من قادة خلايا داعش الأمنية بينهم والي إدلب

11.آب.2019

أعلن الجهاز الأمني التابع لهيئة تحرير الشام اليوم الأحد، عن قتل اثنين من قادة خلايا تنظيم داعش في ريف إدلب، بينهم والي إدلب، سبقها سلسلة عمليات أمنية قوضت وجود خلايا التنظيم وقضت على عدد من قادته الأمنيين.

ووفق مصادر محلية فإن عناصر أمنية تابعة لهيئة تحرير الشام في منطقة سلقين، تمكنت من قتل "أبو خالد تلمنس" و "أبو عبدو شديد" والي ادلب في تنظيم داعش بالقرب من كازية الاتحاد على الطريق الواصل بين مدينة سلقين - دركوش غرب إدلب.

وفي 29 تموز الماضي، أعلنت هيئة تحرير الشام، عن مداهمة وكر لخلية أمنية من خلايا داعش في مدينة سراقب بريف إدلب الشمالي، في وقت أفاد نشطاء من المدينة عن اندلاع اشتباكات لساعات.

وذكرة وكالة "إباء" التابعة لتحرير الشام أن عناصر الأخيرة داهمت وكرا لعناصر البغدادي في مدينة سراقب، وتتمكن من القضاء على خلية كاملة مؤلفة من 5 أفراد، حيث قتل 3 منهم وفجر اثنان نفسهما خلال الاشتباك - حسب مصدر أمني في الهيئة.

وسبق أن أعلن الجهاز الأمني في هيئة تحرير الشام، مقتل ما يسمى والي إدلب لخلايا داعش، المعروف باسم "أبو سليمان العراقي"، ومسؤول التفخيخ "سليمان العراقي".

وتواصل هيئة تحرير الشام ملاحقة "خلايا الدولة" المنتشرة في بعض مناطق ريف إدلب، والتي نفذت عشرات عمليات الاغتيال والتصفية والتفجيرات بحق فصائل الثورة والمدنيين، تم خلال تلك الحملات اعتقال العشرات منهم.

وتنشط خلايا تنظيم الدولة في ريف المحافظة، تقوم بتنفيذ عمليات تفجير واغتيال بحق مدنيني وعسكريين من فصائل الثوار في المحافظة، قامت الهيئة وفصائل أخرى بعدة عمليات أمنية واسعة طالت العشرات من تلك العناصر وقبضت على مسؤولين قياديين فيها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة