تحرير الشام تفرض حظراً للتجوال في سرمين وتعتقل أكثر من 70 مدنياً لساعات عدة

17.آذار.2019

متعلقات

علمت شبكة "شام" من مصادر أهلية في مدينة سرمين، أن هيئة تحرير الشام اعتقلت أكثر من 70مدنياً اليوم الأحد، خلال حملتها الأمنية التي شنتها على المدينة، قبل ان تطلق سراحهم بعد ساعات من الاعتقال.

وقالت المصادر إن قوات عسكرية مدججة من الهيئة اقتحمت مدينة سرمين فجراً وفرضت حظراً للتجوال في المدينة، قبل أن تداهم أحد المنازل لأحد النازحين إلى المدينة حديثاً، في الحي الالجنوبي الغربي من المدينة، قبل أن يهز المنطقة انفجار عنيف بداخل المنزل.

ووفق مصادر "شام" فإن أحد الأشخاص المتواجدين في المنزل المحاصر فجر نفسه بحزام ناسف كان يرتديه داخل المنزل، لمنع وصول عناصر الهيئة واعتقاله، ما أسفر عن إصابة أحد أبنائه، قبل أن تداهم الهيئة المنزل وتعتقل زوجته وإحدى بناته.

ولفتت المصادر لـ "شام" إلى أن عناصر الهيئة وبعد التفجير الانتحاري، قامت بحملة دهم واعتقالات واسعة في الحي طالبت جميع المدنيين هناك من الشباب والرجال، وقامت باعتقال أكثر من 70 شخصاً، في مركز الناحية في المدينة، لعدة ساعات، قبل ان تفرج عنهم وتنسحب عناصر الهيئة من المدينة.

وكانت قالت مصادر محلية في ريف إدلب اليوم، إن هيئة تحرير الشام أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى مدينة إدلب من جهة أريحا، ومدينة سرمين، تمهيداً لشن عملية أمنية كبيرة في المنطقة، بدعوى ملاحقة خلايا هاربة من سجن إدلب المركزي.

ووفق المصادر فإن الطريق العام الواصل بين مدينتي أريحا وإدلب يشهد استنفار كبير لعناصر الهيئة، وقطع للطرقات في المسطومة وعلى أطراف مدينة سرمين، حيث تواصل الهيئة عمليات البحث عن الفارين من سجن إدلب المركزي بعد الضربات الروسية التي طالته.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة