تحسباً لأمواج لجوء جديدة .. الأمم المتحدة تحضّر مخيم “الهول” في الحسكة

16.تشرين1.2016

بدأت مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين باعادة الحياة لمخيم الهول في محافظة الحسكة، بعد سنوات من اغلاقه واعادة فتحه جزئياً، تحسباً للجوء مواطنين عراقيين وسوريين جراء العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة، في الموصل أو الطريق إلى الرقة.
وقالت مصادر في مكتب المفوضية فيدمشق ، لوكالة الأنباء الألمانية ، ان ” المنظمة وتحسباً للجوء مواطنين عراقيين ونزوح سوريين في المناطق الشرقية جراء العمليات العسكرية في العراق ضد تنظيم الدولة وتوجههم الى مخيم الهول فقد قامت المنظمة بإعادة تأهيل المخيم الذي اسس في عام 2002 وتم إغلاقه في عام 2010 ، وتم اعادة تأهيل الطرقات ترميم الوحدات السكنية داخل المخيم ، وتأمين مياه الشرب “.
وأكدت المصادر أن المنظمة قامت بشحن عبر جسر جوي من دمشق الى القامشلي خيام ومساعدات انسانية الى مستودعاتها في مدينة القامشلي تحسباً لحركة لجوء ونزوح وان العدد المتوقع ان يستقبلهم المخيم بين50 – 90 الف شخص ، والاعداد الموجودة حاليا داخل المخيم من عراقيين وسورين تقدر بحوالي 10 الاف شخص ويتم العمل بالتعاون بين منظمة الهجرة ومنظمات محلية ودولية ابرزها منظمة اليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي “.
وكشفت المصادر ان: “1380 خيمة عائلية وصلت إلى مستودعات المفوضية في القامشلي خلال الأسبوع الحالي تم إرسالها من قبل برنامج الغذاء العالمي من دمشق “.
في الوقت الذي تزداد أصوات طبول الحرب بالارتفاع سواء في العراق أو سوريا ضد تنظيم الدولة الذي يواجه هجوماً مزودجاً على الأراضي التي يسيطر عيلها في كلا البلدين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة