تدمير دبابة وإعطاب أخرى ... خسائر جديدة للأسد على جبهات داريا

15.تموز.2016

شهدت جبهات مدينة داريا بغوطة دمشق الغربية يوم أمس اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد، وتكبد خلالها نظام الأسد خسائر مادية، وترافق الهجوم مع قصف مدفعي عنيف.

فقد تمكن الثوار خلال المعارك من تدمير دبابة وإعطاب أخرى، بالإضافة لقتل وجرح عدد من شبيحة الأسد، وتصدوا للهجمات بقوة كبيرة بالرغم من استخدام نظام الأسد كاسحات الألغام وعربات الشيلكا وعدة دبابات.

وقامت مروحيات الأسد بإلقاء أكثر من عشرة براميل متفجرة على أحياء المدينة، وتسبب القصف العشوائي على منازل المدنيين بسقوط ثلاثة شهداء وعدد من الجرحى وتم إسعافهم إلى المشفى الميداني.

وتعيش مدينة داريا خلال هذه الأيام ظروف صعبة خصوصا على الصعيد العسكري، حيث حققت قوات الأسد تقدما كبيرا ووصلت للأبنية السكنية، ويناشد ناشطون من داخل المدينة فصائل الثوار في مختلف المحافظات وخصوصا في محافظتي القنيطرة مطالبين إياهم بضرورة فتح الجبهات وتحريكها علّها تسهم بتخفيف الضغط على داريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة