تدمير عربتي "بي أم بي" في محاولة تقدم لقوات الأسد شمال حماة

15.حزيران.2019

مع طلوع شمس صباح اليوم حاولت قوات الأسد التقدم والسيطرة على جبهات تل ملح والجبين وكفرهود شمال حماة ودارت على إثرها معارك عنيفة جدا، تمكنت فيها فصائل الثوار من تدمير عتاد وآليات ومقتل وجرح العشرات من العناصر.

وأعلنت الفصائل أنها تمكنت من تدمير عربتي "بي أم بي" على محور تل ملح شمالي حماة إثر محاولتي تقدم فاشلة أدت لمقتل وجرح العشرات من العناصر، حيث أجبروا على التراجع وسحب جرحاهم وجثثهم معهم.

وخلال المعارك على جبهة تل ملح، تمكن قناصو فصائل الثوار من استهداف مجموعة كاملة لقوات الأسد ما أدى لمقتل وجرح كامل المجموعة.

وعلى جبهة أخرى فقد قتل 3 عناصر من قوات الأسد الأسد وتدمير رشاش (14.5) بعد استهداف دشمة لهم على جبهة القصابية بالريف الشمالي.

وأكد ناشطون دخول سيارات إسعاف تحمل العديد من الجرحى من قوات الاسد الى مدينة حماة قادمة من الريف الشمالي.

وكانت روسيا أعلنت عن هدنة لمدة 72 ساعة ولكنها خرقتها على الفور، حيث شنت طائراتها الحربية عشرات الغارات الجوية التي استهدفت المدنيين في ريفي ادلب وحماة ما أدى لإستشهاد وجرح العشرات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة