ترامب: سوريا بحاجة الى تسوية سياسية لا تسمح لايران بتحقيق أجندتها

07.تموز.2017

أعلن الرئيس الأميركي، "دونالد ترمب"، قبيل لقائه نظيره الروسي، "فلاديمير بوتين"، أن سوريا "في حاجة إلى تسوية سياسية لا تسمح لإيران بتحقيق أجندتها ولا تسمح بعودة الإرهابيين".

وقال ترمب في وارسو، التي تعتبر المحطة الأولى في جولة أوروبية، إن الولايات المتحدة تعمل مع حلفائها للتصدي "لأعمال روسيا المزعزعة للاستقرار"، داعياً روسيا إلى وقف دعمها نظماً معادية، بما فيها نظام الأسد وإيران، وإلى الانضمام بدل ذلك إلى مجموعة الأمم المسؤولة، لمكافحة أعداء مشتركين ومن أجل حماية الحضارة نفسها

ومن المفترض أن يلتقي الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين"، على هامش قمة مجموعة العشرين الاقتصادية التي تعقد يومي الجمعة والسبت المقبلين، بمدينة هامبورغ في ألمانيا، حيث ستكون القضية السورية على قائمة المحاور التي سيتم بحثها خلال اللقاء.

وكان وزير الخارجية الأميركي، "ريكس تيلرسون"، أصدر بياناً، اكد فيه إن الولايات المتحدة مستعدة للتعاون مع موسكو في سوريا لإقامة "مناطق حظر الطيران، ونشر مراقبين لوقف إطلاق النار، وتنسيق تقديم المساعدة الإنسانية".

وكان وزير خارجية روسيا، "سيرغي لافروف"، أكد خلال لقائه مع نظيره الفرنسي، حول موضوع طرح واشنطن استعدادها للتباحث مع موسكو حول تشكيل مناطق حظر للطيران في سوريا، أن بلاده طلبت معلومات حول الموضوع من الولايات المتحدة إلا أنها لم تتلق رداً حتى الآن.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة