تركيا تواصل تعزيز قواتها على الحدود السورية تمهيداً لإعلان ساعة الصفر

02.كانون2.2019

متعلقات

دفعت القوات العسكرية التركية بمزيد من التعزيزات للجيش التركي، وصلت لمناطق قريبة من الحدود السورية التركية، من مناطق منبج غرباً حتى الحسكة شرقاً، في سياق إصرار تركيا على إنهاء التنظيمات الإرهابية على حدودها.

ووصلت أمس الثلاثاء، تعزيزات عسكرية تركية جديدة إلى ولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، تضمنت التعزيزات مدفعيات ودبابات محملة على الشاحنات، وناقلات جنود، وشاحنات محملة بالأسلحة والذخائر، دخلت إلى لواء المدرعات 20 في منطقة خليلية.

وتأتي التعزيزات التركية متزامنة مع تهديدات بدخول منبج رغم إعلان قوات سوريا الديمقراطية تسليم المدينة لقوات النظام السوري، وأيضاً بعد اجتماعات تركية روسية شهدتها موسكو وتركزت حول الوضع في سوريا في ضوء الانسحاب الأميركي المرتقب في غضون 3 أشهر.

من جهة أخرى، كان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد أبدى استعداده "لإبطاء" عملية سحب الجنود الأميركيين من سوريا، وذلك من أجل هزيمة تنظيم داعش بشكل نهائي، بحسب ما أكد، الأحد، السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام المقرّب منه.

وعبر غراهام الذي كان عبّر في وقت سابق عن قلقه حيال قرار ترمب، قد خرج "مطمئناً" بعد غداء جمعه مع الرئيس الأميركي. وقال لصحافيين لدى خروجه من البيت الأبيض إن "الرئيس مصمّم على ضمان أن يكون تنظيم داعش قد هُزم بالكامل عندما نُغادر سوريا".
وأضاف غراهام "الرئيس يُدرك أننا في حاجة إلى إنهاء المهمّة. سنُبطئ الأمور بطريقة ذكية".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة