تزاحم التعزيزات باتجاه القامشلي ... أرتال أمريكية وأخرى "روسية تركية"

17.تشرين2.2019

نقلت مصادر محلية من مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي، عن دخول أرتال عسكرية كبيرة مدججة بالأسلحة، منها روسية وأخرى أمريكية وصلت للمدينة، في ظل تواجد قوات النظام والميليشيات الانفصالية "قسد".

وذكرت المصادر أن قافلة من الشاحنات تابعة لقوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة قدمت من إقليم كردستان العراق، دخلت القامشلي محملة بمواد لوجستية، لافتة إلى أن أغلب الشاحنات تحمل كتلا إسمنتية تستخدم عادة في القواعد العسكرية، كما أشار إلى أن شاحنات أخرى تجر صهاريج.

وفي ذات السياق، وصلت تعزيزات عسكرية ولوجستية برتل عسكري للقوات الروسية إلى مدينة القامشلي، وكانت وجهتها المطار العسكري الذي بدأت روسيا بوضع يدها عليه ليكون قاعدة عسكرية دائمة لها في المنطقة.

ويوم أمس، توجهت قافلة للشرطة العسكرية الروسية على الطريق الدولي M4 في منطقة تل تمر، نحو مدينة القامشلي، وذلك ضمن الدورية السابعة المشتركة بين العسكريين الروس والأتراك في سوريا.

وتحتفظ قوات النظام بالتشارك مع "قسد" بالسيطرة على مدينة القامشلي التي لم تشملها اتفاق المنطقة الآمنة بين تركيا وروسيا، في وقت باتت المدينة مكاناً لتزاحم القوى الكبرى في المنطقة، دون أي صدام حتى اليوم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة