تسيير دورية روسية تركية جديدة شرقي الفرات

26.آذار.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

سيرت القوات الروسية والجيش التركي دورية حدودية مشتركة صباح اليوم الخميس، ضمن اتفاق سوتشي في ريفي الدرباسية وعامودا، شرقي الفرات، بعد استئناف الدوريات المشتركة بين الطرفين.

وقالت شبكة "فرات بوست" إن الدورية مؤلفة من ست آليات روسية وأربع آليات تركية انطلقت من معبر شيريك الحدودي في الدرباسية، رافق الدورية تحليق مروحيات روسية على علو منخفض على طول خط سير الدورية العسكرية المشتركة.

وسبق أن قالت وسائل إعلام تركية، أن أنقرة ألغت الدوريات المشتركة مع روسيا في شمال شرق سوريا، إلى أجل غير مسمى، وذلك على خلفية التوتر الذي جرى بين الطرفين بإدلب، بعد استهداف النظام حليف روسيا لنقطة تركية ومقتل جنود أتراك.

ونقلت الصحيفة عن مصادر، أن أنقرة قررت إلغاء تسيير الدوريات المشتركة مع روسيا ليس فقط أمس، بل حتى إشعار آخر، لافتة إلى أنه بعد هجوم قوات الأسد على القوات التركية في إدلب، قصفت الأخيرة مواقع النظام في شمال شرق سوريا، لافتة إلى أن "القصف على مواقع النظام تركز في عين عيسى جنوبي مدينة تل أبيض التي تقع تحت سيطرة نبع السلام".

وفي 9 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرقي نهر الفرات شمال سوريا، ضد الوحدات الكردية، وإنشاء منطقة آمنة لتسهيل عودة اللاجئين إلى بلادهم، وفي 17 من الشهر ذاته، علق العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في سوتشي في الـ22 من الشهر ذاته، يشمل تسيير دوريات مشتركة بين الجانبين في شرقي الفرات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة