تصاعد الاشتباكات جنوب العاصمة دمشق وقتلى قوات الأسد بالعشرات

17.آذار.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

أعلن تنظيم الدولة مقتل 25 من عناصر قوات الأسد خلال الاشتباكات في محيط حي القدم الدمشقي جنوبي العاصمة دمشق اليوم السبت، وذلك في تصعيد مستمرة في تلك المنطقة بعد هدوء لشهور.

وقالت وكالة إعماق التابعة لتنظيم الدولة أن عناصر التنظيم المتمركزين في منطقة الحجر الأسود تمكنوا من قتل 25 عنصر من قوات الأسد بعد مهاجمة مواقعهم جنوبي حي القدم الدمشقي، بالإضافة إلى تدمير دبابتين وإعطاب ثلاث عربات مصفحة خلال الاشتباكات الدائرة على أطراف الحي.

في هذا الأثناء شن الطيران الحربي التابع لقوات الأسد أكثر من 15 غارة على حي الحجر الأسود الخاضع لسيطرة التنظيم وقصف المنطقة ب11 برميل متفجر، بالتزامن مع استقدام تعزيزات عسكرية من جيش الأسد والميليشيات المساندة لها إلى محيط حي القدم مع تقدم لتنظيم الدولة داخل حي القدم والسيطرة على أجزاء كبيرة من منطقة المادنية.

وكان تنظيم الدولة المتمركز في منطقة الحجر الأسود جنوب العاصمة قد شن هجوم خلال الأيام الماضية تمكن خلاله من بسط سيطرته على المناطق التي كانت تسيطر عليها فصائل الثوار، وذلك بعد خروج عناصر الفصائل والأهالي باتجاه الشمالي السوري المحرر ضمن اتفاق مع الأسد.

يذكر أن المنطقة الجنوبية من العاصمة دمشق شهدت عملية تهجير لأهالي وعناصر الفصائل الثورية في حي القدم باتفاق مع قوات الأسد، وذلك بخروج الرافضين التوقيع على المصالحات باتجاه الشمال السوري المحرر.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة