تطبيع جديد ... "الجوية القطرية" تعبر المجال الجوي السوري بعد سنين من الانقطاع

26.نيسان.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

انطلقت اليوم الجمعة أول رحلة تابعة للخطوط الجوية القطرية فوق سوريا، وذلك بعدما وأوقفت "الخطوط الجوية القطرية" كل رحلاتها من وإلى سوريا في العام 2012 في خطوة قامت بها أيضا كثير من شركات طيران العالم.

وذكر مكتب موسكو‎ التابع لمؤسسة "الطيران العربية السورية" أن أول طائرة قطرية تعبر سوريا انطلقت من بيروت متجهة إلى الدوحة.

ويظهر من منشور المكتب على فيسبوك، أن الرحلة، ذات الرمز QTR427، تم تنفيذها بواسطة طائرة إيرباص من طراز A320 – 232، وتستغرق  نحو 4.35 ساعة.

وكانت قطر عبر هيئة طيرانها المدني طلبت من وزارة النقل التابعة لنظام الأسد بالسماح لطائرتها بالعبور فوق الأراضي السورية، حيث رآها مراقبون خطوة في اتجاه التطبيع مجددا مع نظام الأسد.

وأعلن وزير نقل النظام "علي حمود" قبل أيام موافقته على منح شركة "الخطوط الجوية القطرية" إذناً بالعبور فوق الأجواء السورية وذلك بناء على طلب تقدمت به هيئة الطيران المدني القطرية إلى وزارة النقل - مؤسسة الطيران المدني السوري".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة