تظاهرات غربي درعا للمطالبة بإخراج الميليشيات الإيرانية من الجنوب السوري

12.تشرين2.2019

خرج متظاهرون في ريف درعا الغربي بمظاهرات جابت الشوارع، ورددوا خلالها شعارات طالبت بإطلاق سراح المعتقلين، وإخراج الميليشيات الإيرانية من المنطقة.

وقال ناشطون إن متظاهرون رفعوا لافتات جابوا بها شوارع مدن وبلدات طفس والعجمي وزيزون وتل شهاب واليادودة والمزيريب غربي درعا.

وجدد المتظاهرون مطالبهم بإسقاط نظام الأسد وطرد المليشيات الإيرانية من الجنوب السوري، وطالبوا بالكشف عن مصير المعتقلين في سجون الأسد.

وفي 31 تموز/يوليو 2018 وقعت فصائل المعارضة المسلحة اتفاقية مع العدو الروسي تتضمن تسليم أسلحتهم الثقيلة والانضواء تحت فصائل تابعة لروسيا أو النظام، والرافضين لهذه الاتفاقية يتم تهجيرهم إلى ادلب، واختلفت بعد هذا التاريخ السيطرة العسكرية على الأرض بين عدة مناطق، بشكل عام فإن قوات الأسد استعادت السيطرة على محافظة درعا، في بعض مناطقها بشكل مباشر وفي مناطق أخرى بشكل غير مباشر أو من خلال قوات تابعة لها تشكلها "فصائل التسوية"، ولكن هناك مدن وبلدات وقرى ما تزال خارج سيطرة الأسد الفعلية مثل درعا البلد وبصرى الشام وطفس وغيرها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة