تفجير الرأس ... طريقة إعدام جديدة يبتكرها تنظيم الدولة

09.شباط.2015

نشر ما يسمى بـ "المكتب الإعلامي لولاية الخير" التابع لتنظيم الدولة مقطعا مصورا لما قالوا أن عملية إعدام لأحد عناصر الأسد ممن تمكنوا من القبض عليهم في الرقة ، وتمت عملية الإعدام بطريقة جديدة نفذها التنظيم لأول مرة بعد الإعدام نحرا وحرقا وغيرها ، وذلك بوضع العنصر على ركبتيه ومن ثم بإطلاق النار على رأسه من الخلف ليتفجر بعد ذلك .

وحذر تنظيم الدولة من خلال هذا الشريط العناصر المحسوبون على أهل السنة ممن لا يزالون يؤدون الخدمة العسكرية في صفوف قوات الأسد ، مؤكدين أن ضباط الأسد دائما ما يزجون بهم على الخطوط الأمامية في المعارك ، وهم يلوذون بالفرار حالما شُنّ هجوم على مواقعهم ، و أشار التنظيم إلى أن طائرات الأسد لا تزال تقصف العديد من المدن والبلدات في مختلف المحافظات ، بينما يعيش مؤيدي الأسد بسلام في مناطق أخرى ، في تنبيه إلى ضرورة إنشقاق كافة العناصر "قبل القدرة عليه" لأن عاقبته ستكون القتل حسبما جاء في الفيديو .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة