تقدم للثوار في حلب على الجبهات ضد قوات الاسد ... و في الريف على حساب تنظيم الدولة

06.آب.2015

أعلنت غرفة عمليات فتح حلب عن تمكن الثوار من قتل أكثر من عشرة عناصر من قوات_الأسد على جبهة حي صلاح الدين في مدينة حلب ، و ذلك بعد أن حاولوا التقدم إلى نقاط الثوار في الحي ، و دامت الاشتباكات أكثر من خمسة ساعات تمكن خلالها الثوار من استعادة السيطرة على النقاط التي خسروها .

و إرتقى جراء الاشتباكات القائد الميداني في حركة نور الدين الزنكي أحمد مصطفى كحيل المعروف بـ "حليس أبو صطيف" ، كما و اصيب القيادي في الحركة "إسماعيل ناصيف" الذي أطلق اسم "حسن زميرة" على الامين العام لحزب الله الإرهابي أثناء الاشتباكات على جبهة صلاح الدين ايضا ، و كانت إصابته في القدم .

و على جبهة مغايرة شنت فصائل الثوار هجوما عنيفا على معاقل تنظيم الدولة على محوري ام حوش و ام القرى بريف حلب الشمالي ، حيث خاص عناصر الفصائل على اثر ذلك معارك عنيفة مع عناصر التنظيم و حققوا تقدما ملحوظا بالسيطرة على عدة نقاط .

و جراء الاشتباكات أعلن لواء ‏السلطان مراد عن إصابة 13 مقاتلا في صفوفه بإصابات متفاوتة الخطورة ‬ على جبهة أم القرى بالريف الشمالي .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة