تنظيم الدولة يدمر أكثر من 48 منزلاً لمدنيين في مدينة هجين بريف دير الزور

06.تشرين1.2018
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

أفادت مصادر إعلام محلية من دير الزور، أن عناصر تنظيم الدولة تقوم بتفجير منازل المدنيين في مدينة هجين، بحجة أن أصحابها يتبعون لقوات "قسد"، في وقت تشتد المعارك حول آخر معاقل التنظيم في المنطقة.

وذكر موقع "دير الزور 24" أنّ التنظيم قام بتفجير قرابة 13 منزلاً في مدينة هجين، مما يرفع عدد المنازل التي تم تفجيرها خلال فترة أسبوع إلى 48 منزلاً، بذريعة أنّ أصحابها إمّا مقاتلون في صفوف قسد أو أنهم خرجوا في مظاهرات في قرية (البحرة) تدعو لإخراج التنظيم من مدينتهم، أو ممن كتبت فيهم تقارير أمنية من قبل عناصر موالية للتنظيم”.

وذكر المصدر أنّ التنظيم عمد أيضاً إلى زرع العبوات الناسفة، وتفخيخ المنازل في مدينة هجين تحسباً من أي تقدم تحرزه قسد في المدينة.

ولجأ تنظيم الدولة مؤخراً إلى تكتيك عسكري جديد لمواجهة العملية العسكرية عليه، حيث قام عناصره في مدينة هجين بملء خزانات مياه الشرب بالنفط الخام من أجل إشعالها بغية إعاقة عمل طيران التحالف الدولي المساند لقسد في المعارك الجارية هناك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة