تنظيم الدولة يعلن قتل وجرح العشرات باستهداف تجمع لقوات الأسد غرب درعا بسيارة مفخخة

10.تموز.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

تبنى تنظيم الدولة العملية الانتحارية التي استهدفت قوات الأسد في سرية زيزون بريف درعا الغربي اليوم.

وقال التنظيم أن أحد عناصره ويدعى "أبو الزبير الأنصاري" استهدف تجمعا للقوات الروسية وقوات الأسد في السرية بسيارة مفخخة، علما أن ناشطون نفوا أي تواجد للروس في المنطقة.

وشدد التنظيم على أن العملية أسفرت عن سقوط أكثر من 35 قتيلا و 15 جريحا، بالإضافة لتدمير دبابتين وعدة آليات.

واللافت أن التنظيم أعلن أن العملية حصلت ضمن "ولاية حوران" وهو مصطلح يستخدمه التنظيم للمرة الأولى على الإطلاق.

ويذكر أن الاتفاق الذي توصلت إليه فصائل الجيش الحر والطرف الروسي في الجنوب السوري كان من ضمن بنوده أن يسيطر نظام الأسد على كامل الشريط الحدودي مع الأردن، بدءا من ريف درعا الشرقي مرورا بمعبر نصيب والمعبر القديم في درعا البلد وصولا إلى مشارف وادي اليرموك حيث تقع بلدة زيزون.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة