جاويش أوغلو: إذا كان دخول نظام الأسد لعفرين لحماية الإرهابيين فلا أحد سيستطيع إيقافنا

19.شباط.2018
جاويش أوغلو
جاويش أوغلو

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه لا مشكلة إن كان نظام الأسد سيدخل عفرين من أجل طرد حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات حماية الشعب منها، ولكن إنّ كان دخوله لحماية هذا الحزب، فلا أحد يستطيع وقف الجنود الأتراك.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك في عمان مع نظيره الأردني أيمن الصفدي اليوم الاثنين، تعليقا على أنباء حول عزم "قوات شعبية " تابعة لنظام الأسد دخول منطقة عفرين عقب اتفاق بين نظام الأسد وحزبي الاتحاد الديمقراطي والعمال الكردستاني.

وأشار أوغلوا إلى إن هذا الأمر ينطبق على عفرين، ومنبج، والمناطق الواقعة تحت سيطرة الحزبين المذكورين في شرق نهر الفرات.

وأشار جاويش أوغلو إلى أن تركيا نفذت عملية درع الفرات من أجل تطهير المنطقة الحدودية من إرهابيي تنظيم الدولة والآن تقوم بعملية غصن الزيتون بهدف تطهير منطقة عفرين من حزبي الاتحاد الديمقراطي والعمال الكردستاني الذين يهاجمون تركيا من تلك المنطقة.

وشدد جاويش أوغلو أن بلاده أكدت دائما حرصها على وحدة الأراضي السورية.

وحول العلاقات مع الأردن، أشار جاويش أوغلو إلى أن العلاقات الثنائية بين البلدين شهدت زخما خلال العام الأخير، حيث ازدادت الزيارات المتبادلة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة