جلّهم مدنيين .. الكشف عن حصيلة عمليات الخطف والاعتقال خلال العام الفائت بالسويداء

04.كانون2.2021

كشفت مصادر إعلامية محلية عن حصيلة عمليات الاعتقال والخطف التي شهدتها محافظة السويداء جنوبي البلاد، حيث وثقت المصادر عشرات الحالات خلال العام 2020 الماضي.

وقالت شبكة "السويداء 24" المحلية إنها رصدت تعرض 238 شخصاً للخطف والاحتجاز القسري والاعتقال، خلال العام الماضي، وأشارت إلى أن معظمهم من المدنيين حيث بلغ عددهم 189 مدني، بينهم 3 أطفال دون سن 15 عاماً.

في حين أوضحت بأنّ من بين الحصيلة 49 عنصراً في جيش ومخابرات النظام ممن جرى خطفهم للمقايضة على معتقلين وموقوفين، وقلّة منهم أفرج عنهم مقابل فدية مالية، حسبما ذكرت الشبكة في تقريرها اليوم الإثنين.

وأشارت إلى أن جميع عناصر الأمن الذين تعرضوا للخطف في محافظة السويداء خلال العام الماضي تم إطلاق سراحهم، وتوزعت مسؤولية الخطف مابين مخابرات النظام وعصابات الخطف والفيلق الخامس والفصائل المحلية بالسويداء.

وكانت وثقت الشبكة ذاتها في عام 2019، تعرض 267 شخص للخطف والاعتقال التعسفي والاحتجاز القسري، في محافظة السويداء بظروف مختلفة، بينهم 228 مدني، و39 عنصر من جيش النظام والأجهزة الأمنية التابعة له.

هذا وتطغى على السويداء حالة من الفوضى وسط فلتان أمني كبير يتهم سكان المدينة النظام في افتعاله في وقت يعد الأخير المستفيد الوحيد من تصاعد العمليات الأمنية للضغط على السكان وتحذيرهم بطريقته المعهودة، محاولاً فرض هيمنته عليها وسوق شبانها للالتحاق بصفوف ميليشياته، الأمر الذي تصاعد الحديث عنه مؤخراً من قبل قوات الاحتلال الروسي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة