جمهورية التشيك تعلن تفاوضها من أجل إطلاق سراح اثنين من الألمان العاملين في منظمة إنسانية في سوريا

10.آب.2018
جمهورية التشيك
جمهورية التشيك

متعلقات

قالت وزارة الخارجية التشيكية، اليوم أمس، إن جمهورية التشيك تفاوضت من أجل إطلاق سراح اثنين من الألمان العاملين في منظمة إنسانية في سوريا.

قالت وزارة الخارجية التشيكية في بيان إن وزير الخارجية يان هاماتشيك وصل إلى دمشق من أجل تسلم العاملين وإن كليهما بصحة جيدة، وفقا لـ"رويترز".

وأضافت الوزارة أن العاملين سينقلان إلى مدينة براغ وسيلتقيان مع ممثلين عن سفارتهما هناك.

ولم تورد الوزارة مزيدا من التفاصيل عنهما أو عن الواقعة.

وجمهورية التشيك هي الدولة الأوروبية الوحيدة التي تبقي على علاقات دبلوماسية مع نظام الأسد، وتقدم التشيك خدمات قنصلية لمواطني الاتحاد الأوروبي وتقوم بالوساطة لدول أخرى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة