جنرال أمريكي يدعو واشنطن لمراجعة مفهوم أن "ي ب ك" "شريك شجاع وديمقراطي

19.كانون2.2019

متعلقات

دعا الجنرال الأمريكي المتقاعد مارك كيميت، إلى مساءلة المفهوم القائم على أن تنظيم "ي ب ك" "شريك شجاع وديمقراطي للولايات المتحدة"، وذلك خلال مشاركته في ندوة حول انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية المرتقب من سوريا، أقامها فرع وقف الدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في واشنطن.

وأشار كيميت إلى أن العلاقات بين "ي ب ك" والولايات المتحدة في سوريا هي "علاقة مؤقتة ووظيفية وتكتيكية"، معتبراً أنه "ينبغي مساءلة المفهوم القائم على أن (ي ب ك) شريك شجاع وديمقراطي للولايات المتحدة".

وأضاف: "علينا أن ننظر إلى ماضي حليفنا الجديد وما يقوم أو يرغب في القيام به، وما إذا كانت أهدافه طويلة المدى تتطابق أم لا مع أنشطتنا وهدف تواجدنا هناك"، لافتاً إلى أن المواجهة بين تركيا و"ي ب ك/ بي كا كا" في سوريا لا مفر منها.

وشدّد الجنرال على أن اضطرار واشنطن إلى الاختيار بين حليف في الناتو وبين "ي ب ك/ بي كا كا" يعد من الأسباب المشروعة للانسحاب من سوريا، معتبراً أن بلاده تجاوزت الخطة القائمة على هزيمة وتدمير تنظيم "داعش" ، وأن هناك بوادر بدأت تظهر حول توسيع المهمة في سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة