حسون: الطريق الى القدس سالك من طهران الى الموصل وحلب فبيروت

06.كانون1.2017
مفتي نظام الاسد، "أحمد بدر الدين حسون"
مفتي نظام الاسد، "أحمد بدر الدين حسون"

قال مفتي نظام الاسد، "أحمد بدر الدين حسون"، أو ما بات يعرف بمفتي البراميل، إن الطريق الذي يصل العاصمة الإيرانية طهران بالموصل العراقية وحلب السورية وبيروت اللبنانية سالكة نحو مدينة القدس.

وأوضح الحسون في كلمة له بـ"المؤتمر الحادي والثلاثين للوحدة الإسلامية"، في طهران، إن طريق تحرير القدس من الاحتلال الإسرائيلي يمر من طهران والموصل وحلب وبيروت، حسبما نقلت عنه وكالة "تسنيم" الإيرانية.

وأشار مفتي البراميل إلى أن "الأعداء يعملون على بث الفرقة بين المسلمين وغايتهم هو أن ننسى فلسطين"، مضيفاً "من يصوب بوصلته نحو فلسطين فهو دليل على إيمانه وصراطه المستقيم أما الذين يصوبون بنادقهم باتجاه المسلمين فهم الذين يعينون الأعداء على تحقيق غاياتهم لتقويض كيان الأمة الإسلامية".

وكان حسون قد نفى منذ يومين، أن يكون اللاجئين السوريين فروا الى أوروبا بسبب نظام الأسد، مؤكداً انهم لجؤوا الى تلك البلدان بسبب المعارضة السورية.

ونفى حسون في لقاء مع صحيفة "ذا اريش تايمز" الإيرلندية، وجود آلاف اللاجئين السوريين في أوروبا، زاعما أن 22 عائلة سورية لجأت فقط بينما الباقون فهم يحملون جوازات سورية مزورة.

وفي سياق متصل قال مسؤولون كبار في الإدارة الأميركية، امس الثلاثاء، إن الرئيس، "دونالد ترمب، سيتحدث"، في خطاب من البيت الأبيض الأربعاء، ليعلن أن إدارته تعترف بالقدس عاصمة للدولة العبرية، دون أن يحدد القدس الغربية أو الشرقية.

 

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة