خبير عراقي: غارات البوكمال هدفها قطع طريق نقل الإسلحة الإيرانية إلى لبنان

18.أيلول.2019

متعلقات

أكد الخبير الأمني العراقي "هشام الهاشمي"، اليوم الأربعاء، أن قصف منطقة البوكمال السورية قرب الحدود العراقية جاء لقطع طريق نقل الاسلحة بين (ايران - العراق - لبنان) ، لافتاً الى أن إيران تعول كثيراً على منطقة البوكمال لكونها تمثل عمق الربط بين العراق وسوريا باتجاه لبنان مع تواجد القواعد الامريكية قربها.

وقال الهاشمي لموقع (باسنيوز)، إن " أمريكا وإسرائيل تشددان الرقابة على منطقة البوكمال وترصد جميع التحركات فيها لمنع نقل الاسلحة"، مبيناً بأن "إيران وحلفائها قاموا بانشاء قاعدة منذ عام 2018 باسم (الامام علي) وهي منشأة فيها الكثير من البنى التحتية للتواجد في هذه المنطقة وادامة التواصل بين الجزأين البريين العراقي والسوري".

ولفت الخبير الأمني إلى أن "ايران تعول كثيراً على منطقة البوكمال لكونها تمثل عمق الربط بين العراق وسوريا باتجاه لبنان مع تواجد القواعد الامريكية قربها"، لافتاً الى أن "منطقة البوكمال تتواجد فيها الكثير من الفصائل المسلحة الاجنبية بينها فصائل عراقية موالية لايران ولها ابعاد عقائية مذهبية في تلك المنطقة مثل فصائل (حيدريون، والابدال، كتائب حزب الله العراق) بالاضافة الى فصائل اخرى من لبنان وافغانستان وباكستان واذربيجان".

وكانت غارات شنتها طائرات حربية مجهولة في منطقة البوكمال (شرق سوريا )، الحدودية مع العراق، أدت إلى مقتل عدد من افراد المليشيات الموالية لإيران، وبحسب مصادر وتقارير صحفية، فإنّ "الغارات استهدفت ثلاثة مواقع للحرس الثوري الإيراني ومجموعات موالية لها" في ريف دير الزور الشرقي .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة