خروج جرحى من الثوار من بلدات الجنوب الدمشقي تنفيذا لاتفاق جزئي مع الطرف الروسي

28.نيسان.2018

متعلقات

خرج أمس الجمعة 15 جريحاً من مقاتلي الفصائل العسكرية في بلدات جنوب دمشق "يلدا وببيلا وبيت سحم" بوساطة وعبر الهلال الأحمر السوري باتجاه الشمال السوري.

وذكر ناشطون في تجمع ربيع ثورة أن 12 عنصرا من جيش الإسلام واثنان من جيش الأبابيل، وآخر من فرقة دمشق خرجوا تطبيقاً لاتفاق جُزئي تم بين الفصائل من جهة والعدو الروسي وقوات الأسد من جهة أُخرى.

وأشار ذات المصدر إلى أن ذلك يأتي في إطار اتفاق كُلّي يخص المنطقة لم يُبرم بعد، وإنما جرى توافق بشكل مبدأي عليه بين الطرفين، يقضي بإتمام "المصالحة" في البلدات وخروج من يرغب نحو الشمال السوري.

والجدير بالذكر أن عدداً من الجرحى الذين خرجوا أمس، هم ممن أُصيبوا في حي الزين بين بلدة يلدا وحي الحجر الأسود قبل ثلاثة أيام، جراء استهداف طائرة مروحية لنقاط رباطهم ببراميل متفجرة هناك، أودت بحياة 10 مقاتلين من جيش الإسلام وأصابت آخرين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة