خفر السواحل التركي ينقذ مهاجرين غرق مركبهم قبالة سواحل اليونان بينهم سوريين

09.آب.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

أنقذت فرق خفر السواحل التركية 26 مهاجرا غير نظامي كانوا يحاولون التوجه إلى اليونان، بعد أقل من شهر على غرق مركب لمهاجرين سوريين جلهم من محافظة إدلب وغرق أكثر من 19 شخصاً منهم.

وأفاد مراسل الأناضول، نقلا عن مصادر أمنية، بأن فرق خفر السواحل في قضاء بودروم بولاية موغلا، جنوب غربي تركيا، تلقت طلب مساعدة من مركب يقل مهاجرين.

وأردف أن فرق خفر السواحل هرعت إلى المنطقة، وأنقذت 26 سوريا وفلسطينيا كانوا على متن المركب.

وعقب إتمام الإجراءات القانونية بحقهم لدى خفر السواحل، أحيل المهاجرون، وبينهم نساء وأطفال، إلى مديرية الهجرة في موغلا.

وكان دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الشركاء الأوروبيين إلى التوصل لحل سريع لمسألة توزيع اللاجئين الذين تم إنقاذهم من الغرق في مياه البحر المتوسط، وعدم التخلي عن إيطاليا واليونان.

وفي تموز الماضي، لقي 19 شخصاً على الأقل حتفهم بعد غرق قارب على بعد 25 ميلا بحريا من السواحل التركية، الأربعاء، وفقا لبيان نشره خفر السواحل التركي، جل الوفيات من محافظة إدلب بحسب ما أكد نشطاء المحافظة.

وأطلق القارب الذي كان على متنه 150 مهاجرا، نداء استغاثة حين كان على بعد 30 كيلومترا من السواحل الشمالية لقبرص، وفقا للبيان، وقد تم إنقاذ 103 أشخاص، منهم واحد في حالة حرجة تم إدخاله إلى مستشفى في قبرص.

وهرعت سيارات الطوارئ التركية إلى جانب أربع سفن لخفر السواحل وطائرة مروحية لإنقاذ الركاب، بالتنسيق مع خفر السواحل القبرصي، حسبما ذكر البيان، الذي أشار إلى أن عمليات الإنقاذ مازالت جارية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة