خمسة شهداء بقصف جوي روسي على "خان شيخون ومعرة حرمة" بإدلب

01.تموز.2019

متعلقات

استشهد خمسة مدنيين وجرح آخرون اليوم الاثنين، بقصف جوي روسي على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي، في ظل استمرار عمليات القصف الجوي والصاروخي على المنطقة.

وقال نشطاء إن ثلاثة مدنيين، استشهدوا بقصف جوي على قرية معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي، في وقت استشهد مدنيان بقصف جوي مماثل على مدينة خان شيخون في ذات الريف، كما جرح عدة مدنيين بقصف على مناطق أخرى في المنطقة.

وفي السياق، شن الطيران الحربي التابع للنظام والروسي غارات جوية عنيفة ومركزة على معرة حرمة والنقير وحزارين وجبل الأربعين ومواقع أخرى بريف إدلب، في سياق استمرار الحملة العسكرية على المنطقة.

وكان أدان فريق منسقو استجابة سوريا، استمرار العمليات العسكرية من قبل قوات النظام والحليف الروسي له، وتوسيع تلك العمليات لتشمل مناطق جديدة من مناطق شمال غربي سوريا.

وأكد الفريق أن استمرار العمليات العسكرية في المنطقة المنزوعة السلاح والمناطق المجاورة لها، تثبت أن الهاجس الأكبر من تلك العمليات العسكرية إحداث أكبر موجة نزوح من المنطقة والعمل على التغيير الديموغرافي الكامل للمنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة