درعا تزف اليوم ثلاثة من خيرة إعلاميها

08.كانون1.2014

زفت درعا مساء اليوم ثلاثة من خيرة إعلاميها وهم الناشط رامي العاسمي من أبناء مدينة داعل والناشط يوسف الدوس والناشط والمصور سالم الخليل الدوس وهما من أبناء بصرى الشام.

جمعهم العمل الإعلامي والإنساني لتجمعهم الشهادة اليوم، بدايةً بالشهيد رامي العاسمي فمنذ بداية الثورة حتى لحظة إستشهاده كان من الثائرين الذين تخجل الأرض منهم، ورغم كل الظروف التي مرت بها مدينته داعل كان موثقاً لأحداثها لحظة بلحظة معداً للتقارير الإنسانية والميدانية وأيضاً على كامل ثرى ريفي درعا والقنيطرة، مروراً بالشهيدان يوسف وسالم الدوس رغم إحتلال مدينتهما بصرى الشام إلاّ أن ذلك لم يمنعهم من الإستمرار في إعداد التقارير وتوثيق كافة أحداث مناطق درعا في بقية المدن والبلدات منذ بداية الثورة مع تسليط الضوء دائما والتذكير بمدينتهم بصرى الشام المحتلة من قبل قوات الأسد وميليشيا حزب الله الإرهابي، كما شاركوا جميعاً مع رامي في توثيق وتصوير وإعداد التقارير الإعلامية والإنسانية من ريف القنيطرة كما كانو معاً كمراسلين لقناة أورينت نيوز.

شبكة شام اﻹخبارية إذ تعزي أهالي الشهداء ومدينة درعا وحوران وسوريا عموماً وقناة اﻷورينت بالشهداء , ونعاهد الجميع على المضي قدماً في الطريق الذي مشى عليه الشهداء لتحرير سوريا من النظام المجرم , رحم الله جميع شهداءنا وتقبلهم وأسكنهم فسيح جنانه.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة