دول جديدة تنضم للرافضين لقرار ترامب حول "سيادة إسرائيل" على الجولان المحتل

25.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

أعلنت عدة دول عربية رفضها اعتراف الولايات المتحدة بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان المحتل.

وأكدت الخارجية القطرية "موقفها المبدئي الثابت بأن هضبة الجولان أرض عربية محتلة"، حيث عبّرت عن رفضها اعتراف الولايات المتحدة بسيادة الكيان الإسرائيلي على هضبة الجولان السورية.

وقالت الخارجية العراقية أن قرار ترمب حول الجولان المحتل يتعارض مع القانون الدولي.

وبدورها شددت الخارجية الأردنية على موقفها الثابت في رفض ضم إسرائيل للجولان المحتل، مشيرة إلى أن أي قرار سيزيد التوتر في المنطقة .

وقالت الخارجية الكويتية أن مرتفعات الجولان أراض سورية والخطوة الأمريكية تتجاوز القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن.

ولفتت الخارجية التونسية إلى أن الجولان أرض محتلة باعتراف مجلس الأمن والأمم المتحدة وقرار ترمب مخالف للقانون الدولي.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب وقع أمس الاثنين، في البيت الأبيض، على مرسوم ينص على اعتراف الولايات المتحدة بسيادة "إسرائيل" على الجولان السوري المحتل، بحضور رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو.

ورصدت شبكة "شام" في تقرير سابق سلسلة من الردود التي جاءت بشكل متتابع خلال ساعات قليلة من إعلان ترامب توقيعه مرسوم القرار بحضور رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو في البيت الأبيض، كان أبرزها على لسان المتحدث باسم الأمم المتحدة "ستيفان دوجاريك"، قوله: "يبدو للأمين العام أن وضع الجولان لم يتغير. موقف الأمم المتحدة تعكسه القرارات المناسبة لمجلس الأمن الدولي".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة