ديرالزور تئن على وقع مجزرتين بيد التحالف وتنظيم الدولة

16.نيسان.2017
صورة ارشيفية - غارة  في محيط مدينة البوكمال من طيران التحالف
صورة ارشيفية - غارة في محيط مدينة البوكمال من طيران التحالف

يواجه المدنيون في مدينة دير الزور وريفها، حرباً مستعرة من الأطراف والقوى المتصارعة على أرضها، يقع المدنيين ضحية هذا الصراع الدائر على بسط النفوذ والتوسع، تتشارك في قوات الأسد والتحالف الدولي وتنظيم الدولة وقسد.

واستفاق الأهالي في محافظة دير الزور على وقع مجزرتين بحق المدنيين العزل، الأولى في منطقة السكرية بريف دير الزور الشرقي، بعد استهداف تجمع للنازحين من قبل التحالف الدولي، خلفت ستة شهداء والعديد من الجرحى.

وفي المدينة قصف عناصر تنظيم الدولة قذائف هاون عدة استهدفت حي هرابش الخاضع لسيطرة قوات الأسد، خلفت مجزرة بحق خمسة مدنيين، وعدد من الجرحى، يواجهون الموت بسبب الحصار الذي تفرضه عناصر التنظيم على المنطقة، والتضييق واحتكار الطبابة والغذاء من قبل قوات الأسد المسيطرة على الحي.

ويتكرر المشهد الدموي في محافظة دير الزور بمجازر متكررة ترتكبها القوى الأربعة المسيطرة على مناطق المحافظة، ليكون المدنيون هم ضحية هذا الصراع وهم الخاسر الأكبر فيه.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة