طباعة

رئيسة وزراء بريطانيا والرئيس التركي يبحثان مخاوف العمل العسكري واستخدام الأسد للسلاح الكيماوي في إدلب

28.آب.2018
تيريزا ماي وأردوغان
تيريزا ماي وأردوغان

قال مكتب رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي بعد اتصال لها مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاثنين، إن بريطانيا تريد للاقتصاد التركي أن يزدهر وسوف ترحب بزيارة وزير المالية التركي.

وقال المكتب في بيان إن الزعيمين بحثا المخاوف بشأن تصعيد العمل العسكري من جانب النظام السوري في شمال غرب البلاد واحتمال استخدام الأسلحة الكيمياوية مجدداً.

وتتجه الأنظار حالياً إلى إدلب الواقعة في شمال غرب سوريا على الحدود مع تركيا، في ظل استعدادات عسكرية تقوم بها قوات الأسد لشن هجوم ضد أبرز وآخر المناطق المحررة.

وتعتبر محافظة إدلب جزء أيضاً من "مناطق خفض التوتر" التي أقيمت في سوريا في ختام مفاوضات السلام في استانا التي جرت برعاية روسيا وتركيا وإيران.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير