رئيس العراق يؤكد استلام فرنسيين من داعش اعتقلوا في سوريا

26.شباط.2019

متعلقات

أعلن الرئيس العراقي برهم صالح ،أمس الاثنين، أن بلاده ستحاكم 13 مواطنا فرنسيا ألقي القبض عليهم أثناء قتالهم في صفوف تنظيم الدولة في سوريا.

وقال صالح خلال مؤتمر صحافي، أعقب محادثات أجراها مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنه ستتم مقاضاة المقاتلين الذين تم تسليمهم إلى بغداد، من قبل قوات سوريا الديمقراطية في سوريا، بموجب أحكام القانون العراقي.

ويؤكد إعلان الرئيس العراقي أن بلاده قد يتكون أرضا لمحاكمة الجهاديين الأجانب، الأمر الذي قد يشكل مخرجا للدول التي ترفض استعادة مواطنيها المنتمين الى التنظيم .

وبعد أخذ ورد خلال الأسابيع الأخيرة، بين الأوساط الحقوقية التي أبدت قلقها من سيناريو مماثل، خرجت بغداد عن صمتها إزاء هذا الموضوع، مع تأكيد صالح له .

وكانت كشفت مصادر عسكرية عراقية يوم الأحد، عن أن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من أميركا سلمت العراق الأسبوع الماضي 20 من مقاتلي تنظيم داعش الأجانب معظمهم فرنسيون.

وأضافت المصادر، أن المواطنين الأجانب سُلموا للجيش العراقي يوم الخميس، في وقت أشار مصدر عسكري يقود قوات الجيش قرب الحدود السورية وقريب من عملية التسليم لرويترز، أن المجموعة تشمل ما يصل إلى 14 فرنسيا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة