رئيس "بي واي دي": مستعدون للعمل مع جميع القوى السياسية باستثناء أحزاب المجلس الوطني الكردي

28.أيلول.2018
شاهوز حسن
شاهوز حسن

متعلقات

أعلن رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي PYD شاهوز حسن، اليوم الخميس، أنهم مستعدون للعمل مع جميع القوى السياسية شرق سوريا باستثناء أحزاب المجلس الوطني الكردي، في رد على التصريحات التي تحدثت عن مساع أمريكية لتشكيل "إدارة جديدة" في مناطق سيطرة الإدارة الذاتية شرقي سوريا، يشارك فيها المجلس الوطني الكردي ENKS.

وقال حسن في تصريحات صحفية إن «PYD قدم مبادرة بهدف توحيد رؤى الأحزاب بصدد التطورات الحاصلة في المنطقة وسوريا وكوردستان»، لافتاً إلى أن «أبواب مبادرتنا مفتوحة أمام جميع القوى السياسية، باستثناء أحزاب المجلس الوطني الكردي».

وأضاف أن هدفنا من اللقاء مع الأحزاب الكردية هو تشكيل إطار سياسي كردي مشترك في مناطق سيطرة الإدارة الذاتية، مشيراً إلى أن المجلس الوطني الكردي مرفوض، لأن أعضاءه صرحوا عدّة مرات عبر وسائل الإعلام أنهم مشاركون في الهجوم على عفرين، وهذا كان محل شجب واستنكار من قبل شعب وأحزاب المنطقة، وفق قوله.

وبالصدد، قال مصدر قيادي في المجلس الوطني الكردي لموقع (باسنيوز)، إن «PYD لا يستطيع العمل مع المجلس الوطني الكردي بسبب ارتباطاته الأمنية مع النظام السوري»، لافتاً إلى أن «موقف المجلس واضح مما يجري وأصدرنا بيانات عدة بهذا الخصوص».

وأضاف أن «المجلس لديه اتفاقات سابقة مع PYD، هولير1، وهولير 2، ودهوك إلا أنه لم يلتزم بأي واحدة منها، ليس هذا فقط بل اعتقلت ميليشياته الأمنية المئات من كوادرنا وأنصارنا خلال السنوات الأخيرة، كما قامت بإغلاق كافة مقراتنا ومكاتبنا في شرق سوريا».

وكان كشف مصادر إعلامية كردية، نقلاً عن مصدر كوردي سوري مطلع، يوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية تتوسط لتشكيل «إدارة جديدة» في مناطق سيطرة الإدارة الذاتية شرقي سوريا، يشارك فيها المجلس الوطني الكردي ENKS.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة