رسمياً.. المجرم جميل حسن ملاحق من الانتربول الدولي

08.حزيران.2018
جميل الحسن ومن خلفه سهيل الحسن الملقب بالنمر
جميل الحسن ومن خلفه سهيل الحسن الملقب بالنمر

متعلقات

أكد المحامي السوري مازن درويش صدور مذكرة توقيف دولية بحق اللواء المجرم جميل حسن مدير إدارة المخابرات الجوية في نظام الأسد.

وأكد درويش تعميم المذكرة على الإنتربول الدولي من قبل المدعي العام في جمهورية ألمانيا الإتحادية للاشتباه بمسؤوليته عن جرائم ضد الانسانية و جرائم حرب ارتكبت في سوريا منذ العام 2011.

وقال درويش أن هذه اولى النتائج العملية للدعاوى التي تم رفعها و الكثير الكثير آت، وهي خطوة اخرى على طريق العدالة الطويل.

اللواء المجرم جميل حسن مسؤول عن عشرات الجرائم بحق الشعب السوري من ضمنها عمليات التطهير العرقي والتعذيب والقتل الجماعي، وهو رئيس إدارة المخابرات الجوية سيئة الصيت.

كما أن المجرم حسن متورط بشكل كبير في قمع الإحتجاجات السورية وخاصة في مدينة دمشق وريفها، وهو ضابط علوي من ريف حمص.

وكانت وسائل إعلام موالية لنظام بشار الأسد، نشرت صوراً لجميل الحسن، في شهر سبتمبر من العام الماضي، حيث ظهر برفقة العميد المجرم سهيل الحسن المُلقب بـ"النمر"، وهو يكرم قيادات في قوات الأسد بعد تقدمها في دير الزور وإعلانها "فك الحصار" عن مناطق النظام التي كان يحاصرها تنظيم "الدولة الإسلامية" منذ 3 سنوات.


والجدير ذكره أن المحامي مازن درويش هو ناشط في حقوق الإنسان ويرأس المركز السوري للإعلام وحرية التعبير، حيث وصف من قبل العديد من المنظمات مثل رويترز وأسوشيتد بأنه من أبرز النشطاء السوريين، وتم اعتقاله على خلفية نشاطاته الحقوقية بتاريخ 16 شباط 2012 وأفرج عنه في 10 آب 2015.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة