رغم التسوية والمصالحة ... قوات الأسد تعتقل 3 مدنيين و5 من عناصر الجيش الحر سابقا في درعا

15.تشرين2.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

اعتقلت قوات الأسد عدد من المدنيين في محافظة درعا يوم أمس، ويأتي ذلك استمرارا لخرق الاتفاق الذي توصلت إليه فصائل الجيش الحر سابقا مع الطرف الروسي.

ووثق قسم المعتقلون والمختطفون في مكتب توثيق الشهداء في درعا قيام فرع الأمن العسكري يوم أمس الثلاثاء باعتقال 3 مدنيين و5 مقاتلين سابقين في فصائل الجيش الحر، 3 منهم ممن انضموا إلى اتفاقية التسوية، و2 منهم ممن التحقوا بصفوف قوات الأسد.

ولفت المكتب إلى أن هذه الاعتقالات تعد الأكبر في محافظة درعا منذ عدة أسابيع.

وأكد مكتب توثيق الشهداء في درعا لشبكة شام إلى أن قوات الأسد اعتقلت واختطفت 313 شخص منذ سيطرتها على محافظة درعا قبل أشهر.

ونوه المكتب إلى أن قوات الأسد أفرجت عن 91 شخص في وقت لاحق، فيما استشهد معتقلين اثنين في سجونها.

وشدد المكتب على أن 106 أشخاص من إجمالي المعتقلين كانوا عناصر في فصائل المعارضة سابقا، بينهم 21 قيادي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة