رغم انتشار النقاط التركية .. طيران الأسد يقصف ريف إدلب ويوقع شهداء وجرحى

10.تموز.2018

متعلقات

استأنف الطيران الحربي التابع لقوات الأسد اليوم، قصف قرى وبلدات ريف إدلب، موقعاً العديد من الشهداء والجرحى بين المدنيين، في تصعيد جديد، جاء بحسب نشطاء رداً على العمليات التي تقوم بها فصائل الثوار في الساحل السوري.

واستهدف الطيران الحربي بلدات وقرى "الرامي، وبسنقول وكنيسة بني عز والطبايق والكستن وحرش بسنقول والبشيرية وأوم الجوز وفريكة ومحمبل، خلفت أربع شهداء يتوزعون على عدة قرى والعديد من الجرحى، كما استشهدت سيدة بقصف صارخي طال بلدة بداما بالريف الغربي.

ورغم انتشار النقاط التركية ضمن بلدات ومدت ريف إدلب وفي منطقة اشتبرق القريبة من المناطق المستهدفة اليوم، إلا أن طيران النظام حلف بكل حرية واستهدف بالصواريخ تجمعات المدنيين.

وتشهد محافظة إدلب منذ منتصف حزيران الماضي غياب للطيران الحربي عن أجوائها فلم يسجل أي غارات بعد مجزرتين ارتكبهما الطيران الروسي في زردنا وتفتناز، إلا أن القصف الصاروخي والمدفعي لم يتوقف على بلدة بداما ومؤخراً ريف إدلب الجنوبي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة