طباعة

رغم خسارته .. داعش يبث إصدارا من داخل الباغوز ويدعو أنصاره في الغرب لشن هجمات

22.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

بث تنظيم الدولة، يوم أمس الخميس، إصدارا جديدا من داخل قرية الباغوز، آخر الجيوب التي تبقى للتنظيم تواجد فيها، شرقي سوريا، يدعو أنصار التنظيم في الغرب لشن هجمات واسعة، في الوقت الذي بات وجود التنظيم في المنطقة مقتصراً على بضع خلايا هاربة من الباغوز باتجاه الحدود العراقية.

ويظهر التسجيل، عددا من عناصر التنظيم خلال إحدى المعارك الدائرة في المخيم، إضافة لأنه بث تصريحات تشير إلى أن التنظيم لا يزال لديه خلايا، وأن خسارته المحتملة في الباغوز لا تعني نهايته، مستشهدا بتصريح للجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، قال فيها إن "المعركة ضد داعش لم تنته".

وبث الإصدار تصريحات لعناصر من قوات سوريا الديمقراطية، يقولون إن تنظيم الدولة يقاتل بشراسة، ولا يسمح لهم بالتقدم.

وخلال التسجيل، قال أحد عناصر تنظيم الدولة، ويدعى "أبو الحارث الأنصاري"، إن "الخلافة باقية وتمتد، وأرض الخلافة ليست فندقا إن ساءت الخدمة فيها غادرناها"، مؤكدا أن من تبقى من عناصر التنظيم داخل الباغوز سيقاتلون حتى النهاية، داعياً أنصار التنظيم في الغرب إلى شن هجمات واسعة.
وقبل قرابة أسبوع، بث عناصر تنظيم داعش، من آخر معاقلهم بدير الزو، تسجيلا صوتيا يحرض فلوله في جميع أنحاء العالم لشن هجمات دفاعا عنهم، بعد يوم من بث إصدار مصور تحدث فيه التنظيم عن الثبات وبرر خسارته المدوية لأراضي الخلافة المزعومة.
 وأورده موقع سايت الاستخباري، تسجيلاً صوتياً مدته دقيقة ونصف، يتحدث فيه عن المعارك التي يواجهها ويحض جميع أنصارع لشن هجمات في جميع أنحاء العالم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير