رغم نفيه سقوط قتلى عسكريين .. النظام يشيع 3 ضباط من المشفى العسكري بحمص

24.تشرين2.2021
صورة من المشفى العسكري بحمص
صورة من المشفى العسكري بحمص

كشفت مصادر إعلامية موالية لنظام الأسد عن تشييع 3 ضباط من المشفى العسكري بحمص، وذلك جراء الضربات الجوية الإسرائيلية التي طالت مواقع عسكرية تابعة لقوات الأسد وسط سوريا.

وذكرت مصادر موالية لنظام الأسد أن كلاً من "الملازم شرف"، "سلطان نديم قليح - زين العابدين حيدر قيطاز - إبراهيم محمد فجر كريم"، لقوا مصرعهم جرّاء ما وصفته "العدوان الغادر على المنطقة الوسطى".

وقالت إن "عمر حورية"، أمين حزب البعث واللواء "أدهم رزوق"، واللواء "عبدو كرم"، قائد الشرطة والعميد "إبراهيم الضاهر"، مدير المشفى العسكري بحمص، حضروا التشييع وارفقت صورا لهم.

ويأتي ذلك رغم مزاعم نظام الأسد بأنّ القصف لم يسفر عن قتلى عسكريين إذ ادّعى أن الغارات الجوية الإسرائيلية نتج عنها إصابة 6 عناصر للنظام بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية، وفق مزاعمه.

كما زعم نظام الأسد عبر وكالة أنباء "سانا" بأنّ الضربات الأخيرة نتج عنها مقتل مدنيين اثنين وإصابة مدني آخر بجراح خطيرة، في حين تواردت الأنباء عن سقوط قتلى جراء سقوط صاروخ من مضادات النظام على محطة وقود غربي حمص.

هذا وتتعرض مواقع قوات الأسد والميليشيات الإيرانية المساندة له لغارات جوية إسرائيلية لا سيّما في المنطقة الجنوبية والوسطى، فيما يكرر نظام الأسد إعلانه تصدي "الدفاعات الجوية لأهداف معادية" وينفي سقوط قتلى عسكريين إلا أن في بعض الأحيان تكشف صفحات موالية عن حجم الخسائر بما يكذب ادعاءات النظام الذي يتكتم عن أعداد الإصابات والقتلى في صفوف ميليشياته.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة