روسيا تدعي سيطرة النظام على مناطق جديدة.. وسط فشله بالتقدم في الميادين وخسائره في ريف حمص

10.تشرين1.2017
إيغور كوناشينكوف
إيغور كوناشينكوف

ادعى المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، "إيغور كوناشينكوف"، اليوم الثلاثاء، سيطرة نظام الأسد بدعم من القوات الجوية الروسية على المزيد من الأراضي التي تقع الى الشمال الغربي والجنوب الشرقي من دير الزور خلال الأسبوع الماضي.

وأكد كوناشينكوف، أنه يجري حاليا تحرير منطقة كبيرة يستولي عليها تنظيم الدولة في منطقة الميادين.

وأضاف "نوثق يوميا محاولات نقل التعزيزات للمقاتلين إلى الميادين، والذين من بينهم مرتزقة أجانب متسللون إلى الأراضي السورية من الجانب العراقي".

وفشل نظام الأسد في استعادة السيطرة على مدينة القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي، حيث دارت اشتباكات ضد تنظيم الدولة في الأجزاء الغربية من المدينة، وسط استمرار القصف المدفعي والجوي على الأحياء التي انقطع الاتصال عنها بشكل تام منذ عشرة أيام، كما تدور معارك أيضا في محيط مدينة السخنة، والتي أوقعت عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات الأسد

وكان المجلس المحلي لمدينة القريتين التابع للمعارضة السورية، أصدر بياناً، حذر فيه من مصير مجهول لأكثر من عشرة آلاف مدني محاصرين في مدينة القريتين دون غذاء أو إغاثة منذ سيطرة "داعش" على المدينة في 29 من سبتمبر/أيلول الماضي.

ومن جهة أخرى، شن تنظيم الدولة، اليوم الثلاثاء، هجوماً في شرقي دير الزور، في منطقة الميادين، ضد نظام الاسد والميليشيات الداعمة له ، فجر خلالها التنظيم عربة مفخخة أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف النظام، وزادت رقعة المعارك حتى وصلت خارج مدينة الميادين في البادية الجنوبية الغربية، وذلك بعد تمكن التنظيم من استعادة مواقعه هناك نظام الأسد عن المنطقة.

فيما سيطرت قوات سورية الديمقراطية "قسد"، اليوم الثلاثاء، على أجزاء من بلدة الحصان في ريف دير الزور الغربي، وذلك ضمن حملة "عاصفة الجزيرة"، التي تشنها ضد تنظيم الدولة، في الضفة الشمالية من نهر الفرات "جزيرة".

وسيطرت "قسد"، أمس الاثنين، على بلدة محيميدة وعلى عدد من القرى في ريف دير الزور الغربي، وتعرضت لهجمات من تنظيم الدولة في محور حقل كونيكو شمال شرق دير الزور.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة